” أشغال الشارقة ” تبدأ أعمال إنشاء سوق للمواشي والطيور والجمال في منطقة البطائح

stucco-ceiling

بدأت دائرة الأشغال العامة في الشارقة إنشاء سوق للمواشي والطيور والجمال بمنطقة البطائح في المنطقة الوسطى بتكلفة تقديرية تصل إلى 17 مليون درهم على مساحة تبلغ 37 ألف متر مربع وذلك تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة .

وقال المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس الدائرة إن المشروع يندرج ضمن الخطة التنموية للدائرة تلبية لاحتياجات المجالس البلدية فضلا عن كونها منحة من صاحب السمو حاكم الشارقة التي لا تقوم فقط على تلبية احتياجات المواطنين بل توفر مشاريع خدمية أكثر من المتوقعة والمأمولة.

و أشار السويدي إلى أن السوق يحتوي على أكثر من 23 حظيرة مخصصة للماشية بأنواعها المختلفة مساحة كل منها 57 مترا مربعا مع ساحة أمامية مفصولة بسياج أمام كل محل إلى جانب سوق الجمال الذي يحتوي على 21 حظيرة مساحة كل منها 90 مترا مربعا مع ساحة أمامية مفتوحة ومفصولة بسياج.

و يحتوي السوق على مبنيين كبيرين مخصصين لبيع الأعلاف يحتوي كل واحد منهما على 10 محال تجارية ويبلغ مساحة كل محل فيهما 41 مترا مربعا بجانب أربع مناطق مظللة للمزاد على مساحة 600 متر لكل منها .

ويضم السوق مبنى لبيع الطيور يحتوي على 8 محلات تجارية مساحة كل واحدة منها 27 مترا مربعا ويحيط بالسوق سور شبكي بطول 846 مترا مزود ببوابتين رئيسيتين إلى جانب كل أعمال الطرق المحيطة بالسوق .

و تم تصميم وبناء الحظائر وفق معايير عالمية معتمدة من حيث المساحة والشكل العام ومرافقها مع التركيز على عنصري النظافة والصحة العامة حفاظا على صحة المستهلكين.

و يلحق بسوق المواشي مسلخ متطور يتمتع بإمكانيات وتجهيزات تعمل وفق أحدث التقنيات التي تستخدم في ذبح وتقطيع وتغليف اللحوم سواء للاستخدام الشخصي أو للأغراض التجارية أو المناسبات الكبرى.

ويضم السوق أيضا عددا من المكاتب الإدارية والمحال التجارية والمرافق الخدمية الضرورية كالعيادة البيطرية ومكاتب إدارة المشروع و مواقف السيارات والتي يزيد عددها عن 170 موقفا لتوفير أكبر قدر ممكن من الراحة لمرتادي السوق من الزوار وجمهور المستهلكين ويشتمل على بوابتين والعديد من المرافق الخدمية الأخرى .